ABOUT AUTHOR

كما كلب مفطوم على ريحة جريمه | أحمد الخدرجي

أَيْنَ ذَهَبَت مَلَائِكَةُ الرَّبّ..!؟ | نبيل أكنوش

عُدتُ إلى رُكنِي | عطية شهاب

أحلامُ اليقظة | إبراهيم المصري

عمورة عادت | بهاء الدين إيعالي

إلى صغيرتي ريَّا | عامر صلح

برأسٍ مهشَّم أُفكّر بكِ | وليد يزبك

و أخيرا وجدت نصفي الآخر | عطيه شهاب

ربما مللاً | إياد حمودة

يانهر | عبد الهادي عباس

أقسمُ بصمتكِ | سلمان داود محمد

لا تقتربي | ناظم الساعدي

ساعتي هنا تشير| سلمان داود محمد

ومتى نلتقي أيها الفرح | ناظم الساعدي

Follow us

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

My Instagram